عالم الأدب العربي

شخصي المفضل

شخصي المفضل
شخصي المفضل

الكاتبة أسيل النجار

نص بعنوان: شخصي المفضل

كان عند تعبه دائماً كصبي صغير ، يلقي رأسه على صدري و أنا جالسة، و يغط في نوم عميق.

و أداعب أنا شعره المعتم ” على هذه الصورة كنت أتخيله دائماً ” رغم أنه ليس بجانبي.

و عند تعبي يهبني طمأنينة العالم أجمع.

دائماً ما يداعبني دون أنامل و يقول لي كلاماً بأعينه دون مفردات.

منذ رأيته في المرة الأولى إلى الآن و أنا بداخلي رغبة لا تقاوم بأن يكون لي ، إلى الآن لا أرى نفسي بحوزة رجل آخر أبدا .
كان دائماً وجوده يدفعني أن أخط له بشغف كبير ، أظن أن لا أحد يستحق أن أفرغ له وجداني في سطور غيره ، حتى أنني عندما أحاول الكتابة أجدني بالنهاية متورطة في إمساك الغيوم بالسماء دون إفلاتها.

دائماً يراودني شعور أنني يجب أن أقول له شيء وجيز يصف ماهية كلامي :

أنه شخص لا يصفه الشعر أو النثر ؛ لأنه ليس بهذه الإنسيابية ، لا أحد يستطيع فهمه بإتساع المعرفة فقط،
فلا يكون الإلمام به بتتابع الألفاظ أو الجناس أو غيرها ، أشعر أنه شيء يشبه الصمت لا معنى له و فيه كل المعاني.

لكن إلى الآن لم يجبني أنه كيف لي أن آتي بشعور كهذا تجاه شخص آخر لا يدرك قيمة ما أقوله ؟!

نهاية كما المعتاد سيبقى كل شيء في صدري و ما أفرغه أنا في نص كهذا ما هو إلا فتات صغير من رحم عاطفةٍ جيّاشة جدا .

يمكن متابعة كتابات الكاتبة أسيل النجار عبر حسابها الشخصي على موقع الانستجرام من خلال الضغط هنا

يمكن قراءة المزيد من النصوص الأدبية وعدة أمور في عالم الأدب من خلال الضغط هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى