أخبار محلية وعالمية

توضيح حول عودة الأردنيين غير المقتدرين من الخارج

وضح وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد العضايلة معلومات جديدة تتعلق بالمواطنين الأردنيين في الخارج الذين قد تقطعت بهم السبل، ووضح أن الحكومة الأردنية حتى الآن لم تتدخر جهدًا للقيام بإعادتهم إلى أراضي الوطن، وقد تم زيادة أعداد القادمين من الخارج سواء في الفنادق أو في أماكن أخرى سوف يتم اختيارها، خاصة للمواطنين الأردنيين العائدين من دول الخليج، أو المواطنين الأردنيين العائدين من مصر عن طريق البحر.

ووضح العضايلة فيما يتعلق بالمواطنين الأردنيين الموجودين في الخارج وغير المقتدرين والذين لا يملكون ثمن تذاكر وحجوزات العودة لأراضي الوطن أنه لا يوجد حتى الآن نافذة تمويلية من أجل إعادة هذه الفئة، ومن المحتمل أن يكون هناك دراسة متعلقة بهذا الأمر، وسوف يعرض هذا الأمر مجددًا على كل من مجلس الوزراء وخلية الأزمة.

ومن الجدير بالذكر أن الحكومة الأردنيةقد قامت بإنشاء عدة منصات لإعادة المواطنين الأردنيين العالقين في الخارج وطلاب الجامعات، وقد تم ذلك على ثلاث مراحل، تم البدء بها منذ اليوم الخامس من شهر أيار الماضي، وتمت إعادة المواطنين من عدة بلدان مختلفة، ويوجد عدة طلبات على المنصة الخاصة بالعودة لم تستوفي الشروط المطلوبة مما أدى إلى عدم عودتهم إلى أراضي المملكة.

كما أن الحكومة قد أعلنت عن القيام بحجر صحي إلزامي للعائدين من الخارج، وتم تحديد فنادق في منطقة البحر الميت لإقامة العائدين من الخارج في الحجر الإلزامي، وبعد ذلك يكمل المواطن فترة الحجر في المنزل لمدة أربعة عشر يومًا أخرى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى