أخبار محلية وعالمية

إعلان هام وعاجل من وزارة الأوقاف

إعلان هام وعاجل من وزارة الأوقاف
إعلان هام وعاجل من وزارة الأوقاف

إعلان هام وعاجل من وزارة الأوقاف

قامت وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية اليوم الثلاثاء بإطلاقها أسبوع العناية بالمساجد وذلك مع حلول شهر رمضان المبارك.

وقال الدكتور محمد الخلايلة وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردني خلال بيان صحفي له اليوم الثلاثاء :
إن الوزارة قد دأبت على إطلاق أسبوع العناية بالمساجد، من خلال مديرية شؤون المساجد سنويا.

وذلك تأكيدًا وحرصًا على إطلاق أسبوع العناية في بيوت الله تعالى وعمارتها ورعايتها من قبل الوزارة.

وأضاف الدكتور محمد الخلايلة إلى أنّ هذا الأسبوع قد خصصته وزارة الأوقاف سنويا مع حلول شهر رمضان المبارك، وذلك للقيام بصيانة ورعاية ونظافة المسجد.

كما وأشار الخلايلة إلى أنّ العنايه بالمساجد هي علامة من علامات الإيمان.

وأيضًا بيّن الخلايلة إلى أن إطلاق هذا الأسبوع يدل على حرص وزارة الاوقاف والمقدسات الإسلامية على المساجد.

وقال إن ذلك يتطلب منا جميعا من أئمة وعلماء أن نقدم الكلمة الطيبة والحكمة والموعظة الحسنة في المساجد والدعاء إلى الله عز وجل وخاصة في ظل جائحة فيروس كورونا وأثرها على المجتمع.

وأكد الخلايلة أنه لا يوجد اهم من حياة الناس عند تعليق صلاة الجمعة والمحافظة على صحة المواطن في ظل تسجيل آلاف الإصابات وعشرات الوفيات يوميا في الأردن.

ولفتَ الخلايلة خلال حديثه إلى أنّ وزارة الأوقاف فقدت العديد من علمائها من أئمة وخطباء ومؤذنين بسبب إصابتهم بفيروس كورونا.

وقال أيضا أنه لا يريد أن يخسر أكثر من أبناء الوزارة ومن شعبنا.

وقال أنهم ملتزمون بقرار توصيات الجهات الرسمية وذات العلاقة.

ومن جهته قال أمين عام الوزارة الدكتور عبد الله عقيل الدعجة إلى أن الوزارة قد خصصت لهذا العام جوائز لأفضل إمام وأفضل مؤذن وأفضل بحث علمي لدعم علماء الأئمة من أبناء الوزارة.

وأضاف الدكتور عبدالله الدعجة إلى أنه تم تشكيل لجنة من أجل النظر في الأبحاث والأئمة والمؤذنين وفق أسس تم تحديدها مسبقا.

حيثُ سيتم اختيار أفضل أربعة أئمة وأربعة مؤذنين وأربعة أبحاث علمية.

ومن جانبه فقال الدكتور محمد القواقنة مدير مديرية شؤون المساجد إلى أن أسبوع العناية بالمساجد يشتمل على نشاطات وبرامج متعددة منها رعاية المساجد وصيانتها وتنظيفها.

وأيضًا توزيع المنظفات على المساجد التي لا يوجد لديها لجان رعاية.

يمكن قراءة المزيد من الأخبار المحلية والعالمية من خلال الضغط هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى