أخبار محلية وعالمية

إقبال عدد كبير من المواطنين على أسواق “الاستهلاكية المدنية”

إقبال عدد كبير من المواطنين على أسواق "الاستهلاكية المدنية"
إقبال عدد كبير من المواطنين على أسواق “الاستهلاكية المدنية”

إقبال عدد كبير من المواطنين على أسواق “الاستهلاكية المدنية”

شهدت أسواق المؤسسة الاستهلاكية المدنية في مختلف محافظات و ألوية المملكة إقبالاً كبيراً من قبل المواطنين و ذلك لشراء احتياجاتهم من السلع الاستهلاكية و توفير حاجاتهم الأساسية من أجل الشهر الفضيل.

كما و قال مدير عام المؤسسة سلمان القضاة في بيان يوم الثلاثاء. إن نسبة مرتادي الأسواق زادت بشكل كبير جداً خلال الأيام التي تسبق الشهر الفضيل عن الأيام العادية. مبيناً أن ذلك يعود لوفرة السلع الاستهلاكية بجميع أنواعها و ثبات أسعارها. و التخفيضات و العروض الترويجية داخل أسواق المؤسسة البالغة أكثر من 400 سلعة تلبي احتياجات المواطنين.

حيث أضاف أن المؤسسة قد عملت خلال الفترة الماضية على تأمين السلع الاستهلاكية. التي يزداد الطلب عليها خلال شهر رمضان المبارك بأصناف متعددة و بأسعار معتدلة تناسب مختلف فئات المجتمع. مشيراً إلى أن تعاقدات المؤسسة استهدفت توفير السلع الاستهلاكية بكميات كافية طوال الشهر الفضيل.

وأوضح أن مشتريات المواطنين من أسواق المؤسسة تركزت على المواد الرمضانية بشكل عام. إضافة إلى المواد الأساسية كالأرز بأنواعه و السكر و الزيوت النباتية و الدجاج و اللحوم المجمدة و العصائر و الشوربات و الأجبان بأنواعها المختلفة.

ما أكده القضاة بشأن مخزون السلع

كما أكد القضاة وجود مخزون استراتيجي من السلع الأساسية. و أن سياسة المؤسسة تتركز على تقديم الخدمة و المحافظة على توازن الأسعار.

حيث قال إن كوادر المؤسسة تتابع باستمرار حركة الأسواق في جميع محافظات و ألوية المملكة. لضمان توفر السلع الاستهلاكية في كل الأوقات و عدم حدوث أي نقص في المواد المعروضة. إضافة إلى تسعير المواد على الأرفف و إبراز العروض الموجودة في الاسواق امام المستهلكين و بشكل مناسب.

و فيما يتعلق بالمواد الرمضانية. بين القضاة أنه تم توزيع جميع المواد الرمضانية على أسواق المؤسسة من منتصف الشهر الماضي. و هي (اللوز و الجوز و جوز الهند و قمر الدين و التمور بأشكالها و العصائر و الشوربات و البقوليات و الزبيب). داعياً المواطنين إلى عدم التهافت على شراء كميات كبيرة من هذه المواد. كونها متوفرة و بكميات كافية وأسعار مناسبة لسد حاجة المواطنين على مدار الشهر الفضيل.

كما أكد القضاة استعداد المؤسسة تقديم الكوبونات المسددة مسبقاً. موضحاً أن المؤسسة تقوم بتأمين الكوبونات لجميع الجهات سواء الرسمية أو الخاصة أو أهل الخير.

للاطلاع على مزيد من الأخبار المحلية والعالمية من خلال الضغط هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى